سيو

جوجل : الروابط الخلفية الصادرة من عناوين IP ليست مشكلة

لا تشكل الروابط الخلفية الصادرة من عنوان IP إلى موقع الويب  مشكلة بالنسبة إلى جوجل . ينطبق هذا أيضًا على الروابط من عناوين IP ككل. ومع ذلك ، توصي جوجل بتعيين عنوان IP لأسماء المضيفين.

من الممكن أن تواجه Google Search Console عناوين IP في مجال الروابط الخلفية بدلاً من المجالات أو أسماء المضيفين. حتى عنوان IP الخاص بك يمكن أن يظهر تحت الروابط الخلفية. هل هذه مشكلة لجوجل؟

كان هذا هو السؤال في جلسة Hangout الأخيرة لمشرفي المواقع. واجه أحد المستخدمين العديد من الروابط الخلفية في Google Search Console التي جاءت من عنوان IP الخاص به. أراد أن يعرف ما إذا كان يجب أن يقلل من قيمتها عن طريق أداة Disavow.

وفقا ليوهانس مولر ، هذه الروابط هي في الأساس ليست مشكلة. قد تنشأ مثل هذه الروابط عندما تكون هناك روابط تشير إلى عنوان IP لموقع الويب. إذا لم تكن هناك عمليات إعادة توجيه أو قوائم قانونية على الموقع تشير إلى عنوان URL المرتبط ، فقد تقوم Google بتقييم عنوان IP كموقع مستقل وقد تقوم بفهرسته. وإذا كانت هناك روابط على موقع الويب تحتوي على اسم المضيف لموقع الويب ، فسيتم حساب الارتباطات منطقية على أنها روابط خلفية لموقع ويب آخر.

أوصى مولر بتجنب ذلك باستخدام الآليات المناسبة ، لأن عرض نتائج البحث بعنوان IP بدلاً من اسم المضيف قد يربك المستخدمين.

الإجراءات المضادة المحتملة هي عمليات إعادة التوجيه أو الروابط المتعارف عليها ، والتي يشير كل منها إلى عنوان URL المناسب. تكتشف Google السياق وتزحف فقط إلى موقع الويب أسفل اسم المضيف.

وفقًا لمولر ، فإن تخفيض قيمة روابط IP هذه عبر Disavow ليس مطلوبًا.

بالمناسبة ، فإن الروابط الخلفية لعناوين IP الأخرى هي أيضًا بخير بالنسبة لـ جوجل – حتى لو بدا ذلك مخيفًا للوهلة الأولى. صرح يوهانس مولر بناء على طلب عبر تويتر ، هذه الروابط تشير إلى إعداد الخادم بشكل غير صحيح. لكن ذلك كان مجرد تفاصيل فنية ولا يعني أن هذه الروابط كانت سيئة:

أيسر موفق

متخصص في كتابة المقالات التحليلية والسيو، مهتم بتطوير محركات البحث وتحسين جودة المحتوى العربي على الإنترنت، خبرة أكثر من 15 سنة في مجال الكتابة والتسويق بالمحتوى ووضع استراتيجات المحتوى وخُطط التسويق بشكل عام.
الإشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق عى المقال , شاركنا رأيك.x
()
x