سيو

جوجل : إعادة كتابة عنوان URL أفضل من عمليات إعادة التوجيه عندما تتغير بنية عنوان URL

تفضل جوجل إعادة كتابة عنوان URL عند تغيير بنية عنوان URL لموقع الويب ، لأنه بهذه الطريقة لا يلزم لمحرك البحث معالجة جميع عناوين URL مرة أخرى وفهم المحتوى من جديد.

تعد عمليات إعادة التوجيه وإعادة كتابة عنوان URL طريقتين مختلفتين لتحقيق التنقل من عنوان URL إلى آخر.

عمليات إعادة التوجيه هي طلبات من جانب المستخدم  تؤدي إلى قيام المستعرض بالتبديل من عنوان URL إلى آخر. يعرض الخادم حالة مناسبة ، عادةً 301 أو 302 ، مرتبطة بعنوان URL الجديد في استجابة HTTP الخاصة به. يتغير عنوان URL المعروض في المتصفح.

ومع ذلك ، تتم إعادة كتابة URL بالكامل على الخادم. إذا تم استدعاء عنوان URL معين ، فيمكن تعيينه من جانب الخادم إلى عنوان URL آخر ، حيث يتم تقديم المحتوى الخاص به. لا يتغير عنوان URL المعروض في المتصفح. غالبًا ما تستخدم أنظمة إدارة المحتوى هذه الآلية مثل WordPress أو Joomla لإنشاء عناوين URL “قبيح” “جميل”. مثال: يتم استدعاء الاتصال بعنوان URL example.com/news/to.html من جانب الخادم على عنوان  example.com/index.php?content-id=987654 في المتصفح ، يمكنك رؤية عنوان URL الجميل والمقروء فقط.

توصي Google بطريقة إعادة كتابة عنوان URL في حالة تغيير بنية عنوان URL لموقع الويب. نظرًا لأن عناوين URL لا تتغير من الخارج ويتم تعيينها فقط إلى عناوين URL الأخرى على جانب الخادم ، فإن زوار الصفحة و Googlebot يشاهدون نفس عناوين URL كما كان الحال قبل التغيير.

عند استخدام عمليات إعادة التوجيه ، يتعين على Google إعادة فهم العلاقات بين عناوين URL. هذا لا ينطبق على إعادة كتابة URL. هنا يكفي الزحف إلى المحتوى الذي تم تغييره.

إذا لم تكن إعادة كتابة عنوان URL أو إعادة التوجيه ممكنة لسبب ما ، فيمكن استخدام canonical url كبديل. أشار يوهانس مولر  إلى أن إعادة التوجيه هي إشارة أقوى بكثير من روابط canonical url.

أيسر موفق

متخصص في كتابة المقالات التحليلية والسيو، مهتم بتطوير محركات البحث وتحسين جودة المحتوى العربي على الإنترنت، خبرة أكثر من 15 سنة في مجال الكتابة والتسويق بالمحتوى ووضع استراتيجات المحتوى وخُطط التسويق بشكل عام.
الإشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق عى المقال , شاركنا رأيك.x
()
x